الرئيس السنيورة : مستمر بالعمل السياسي والوطني وبملاحقة مشاريع صيدا وأنا جزء من تيار المستقبل وسأبقى داعماً لهذا الخط

العنوان الثاني: 
عرض مع النائب الحريري والسعودي أوضاع صيدا وتفقد خان القشلة

اعلن رئيس كتلة المستقبل النيابية الرئيس فؤاد السنيورة انه جزء من تيار المستقبل الذي ينتمي اليه ومستمر على هذا الخط وسيكون داعماً له . وجدد الرئيس السنيورة القول بأنه لم يغادر العمل السياسي والعمل الوطني ومستمر به من أي موقع يكون فيه كاشفاً عن ان هناك مواقع كثيرة سيكون فيها ، لافتاً الى ان عزوفه عن الترشح للإنتخابات لن يمنعه من ملاحقة كل المشاريع التي بدأ بها هو والنائب السيدة بهية الحريري في مدينة صيدا وانه مستمر في هذا الشأن .

الرئيس السنيورة عرض اوضاع مدينة صيدا مع النائب بهية الحريري التي زارته في مكتبه في الهلالية – صيدا . كما استقبل بحضور الحريري رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي الذي بحث معه شؤونا حياتية وانمائية تهم المدينة .

وكان الرئيس السنيورة قام بجولة تفقدية لأعمال إعادة ترميم وتأهيل مبنى خان القشلة في صيدا القديمة حيث اطلع من القيمين على المشروع  على سير العمل في هذا المبنى التراثي الذي سيتم تحويله الى مركز حرفي تراثي سيوضع في خدمة التنمية في المدينة ، وتوقف الرئيس السنيورة لبعض الوقت أمام قلعة صيدا البحرية.

في تصريح له على هامش الجولة قال الرئيس السنيورة : جئت لأرى التطور الجاري في عملية اعادة تأهيل هذا المبنى التاريخي الذي يؤمل أن يصبح مركزاً لتطوير المهارات والحرف في مدينة صيدا . والحقيقة كان عندي منذ ايام السفير الإيطالي الذي ترعى حكومته هذا العمل ويطوروه مشكورين،  فبالتالي احببت ان ارى بالضبط ماذا يجري حتى الآن واين ستبدأ معالم هذا المشروع اكثر بالظهور بشكل واضح .وأنا على ثقة ان لدينا جوهرة مهمة جداً في هذا المبنى كما في خان الافرنج وكما يجري على أكثر من مكان في مدينة صيدا لإعادة تأهيل هذه المعالم التاريخية التي لا بد أن يكون لديها نتائج ايجابية جداً على صعيد تطوير الجوذاب التاريخية التي تسمح بتعزيز الحركة الاقتصادية في المدينة وبالتالي يسمح بتعزيز فرص عمل جديدة لأهل مدينة صيدا . وان شاء الله سأتابع هذا الموضوع خلال الأشهر القادمة لنرى اين اصبح التقدم بهذا الشأن .

وردا على سؤال حول ما اذا كان سيبقى متابعاً في العمل السياسي والانمائي في مدينة صيدا بعدما أعلن عزوفه عن الترشح للإنتخابات النيابية قال الرئيس السنيورة : انا لم اغادر العمل السياسي ولم اغادر على الإطلاق العمل الوطني وانا مستمر في هذا الشأن من أي موقع أكون فيه وهناك مواقع كثيرة سأكون فيها وبالتالي سأتابع هذا العمل وهذا لن يمنعني من ملاحقة كل هذه المشاريع التي بدأت بها وتابعتها أنا والسيدة بهية،  وبالتالي انا مستمر في هذا الشأن من اي موقع كنت فيه .وانا على ثقة بأن هذا الأمر سيضفي على العمل الوطني في مدينة صيدا قيمة مضافة .

وعما اذا كان سيكون حاضرا في الإستحقاق الانتخابي داعماً لتيار المستقبل في المدينة قال الرئيس السنيورة : انا جزء من هذا التيار الذي انتمي اليه وانا جزء من هذا التراث الذي عملت فيه الى جانب الرئيس الشهيد رفيق الحريري وبالتالي على هذه القيم والمبادىء فأنا مستمر . وأنا احببت أيضاً حتى في مؤتمري الصحفي ان اضع القواعد التي سأكون ملتزماً بها وهي تشكل بالنسبة لي بوصلة أساسية منبثقة من القيم والمبادىء التي نشأت عليها في هذه المدينة والتي تمثل أهل المدينة والتي تمثل اللبنانيين وبالتالي انا مستمر على هذا الخط وساكون داعما في هذا الشأن وعلى هذه الأسس.

أصحاب مؤسسات

الرئيس السنيورة استقبل وفداً من اصحاب المؤسسات الصناعية والتجارية العاملة في منطقة سينيق عرض معه أوضاع هذه المؤسسات ومشكلة الروائح المنبعثة من محيط معمل النفايات على ساحل صيدا الجنوبي.

تاريخ الخطاب: 
09/03/2018