الرئيس السنييورة يزور معرض صور ذكرى الحرب في بيت بيروت: يجب ان لا نتردد او نستحي من ان نعرض هذه الصور على أولادنا واحفادنا لكي يتعظوا ويستخلصوا الدروس

-A A +A
Print Friendly and PDF
العنوان الثانوي: 

زار الرئيس فؤاد السنيورة معرض الصور الذي تقيمه نقابة المصورين الصحافيين في بيت بيروت في السوديكو لمناسبة ذكرى 13 نيسان حيث جال على كافة ارجاء المعرض وتوقف امام الصور التي تذكر بمناطق وبفصول الحرب الاهلية في المدينة وتذكر بمشاهدها المؤثرة والمؤلمة.

وقد دون الرئيس السنيورة في سجل التشريفات كلمة ترحم فيها على الشهداء من المصورين وطالب بإبقاء هذه الصور معروضة للتذكير بالحرب وبشاعتها، وادلى بتصريح جاء فيه:

انا سعيد جدا بزيارة هذا المعرض وقد تأثرت كثيرا ًبهذه المشاهد والذكريات وعلى وجه الخصوص ازاء الشهداء من المصورين الذين سقطوا من اجل التقاط هذه الصور المؤثرة او سقطوا بنتيجة هذه الحرب المجنونة التي عصفت بلبنان.

وقال الرئيس السنيورة : اود ان أهنئ كل المصورين الصحافيين الذين التقطوا هذه الصور وعملوا من اجل إقامة هذا المعرض الذي يجب ان يكون أساسا من اجل ان نتذكر ماسي الحرب وكيف انها تدمر العمران وتقتل الانسان وتؤدي الى خلق المزيد من الضغائن وانتشار التشدد والتعصب، كما ان الدروس المستفادة من هذا المعرض يجب ان تكون كثيرة ويجب ان لا نتردد او نستحي من ان نعرضها على أولادنا وعلى احفادنا لكي يتعظوا ويستخلصوا الدروس التي ينبغي استخلاصها من هذا المعرض وهذه الحرب المجنونة وأتمنى الى ان يصار الى جمع هذه الصور وتبيان الأماكن التي صورت فيها وان توضع الى جانب كل صورة، صورة لما كانت عليه قبل الحرب ولما أصبحت عليه بعد الحرب حتى تكون عظة ودرسا ودافعا لنا لنعرف ان السلام والسلم الأهلي هو الطريق الوحيد لتحقيق النهوض والاستقرار.

 

تاريخ الخبر: 
21/04/2019