الاحد في ١٦ كانون الاول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 12:22 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الحياة : إسرائيل تباشر تدمير أنفاق هجومية لـ"حزب الله" بدعم أميركي ‎
 
 
 
 
 
 
٥ كانون الاول ٢٠١٨
 
كتبت صحيفة "الحياة " تقول : أعلن الجيش الإسرائيلي مباشرته تدمير أنفاق هجومية لحزب الله على الحدود مع لبنان، وسط تأييد قوي من واشنطن للعملية الإسرائيلية‏‎.‎
وأوضح جيش الاحتلال الإسرائيلي في بيان صحافي أمس (الثلثاء)، أنه أطلق ليل الاثنين عملية "درع الشمال" لكشف وهدم تلك الأنفاق، ‏قائلاً: "منظمة حزب الله الإرهابية تقف خلف حفر الأنفاق بدعم وتمويل إيراني لبسط نشاطاتها ضد إسرائيل‎".‎
وقال المتحدث باسم الجيش اللفتنانت كولونيل جوناثان، في تصريحات صحافية أمس، إن الأنفاق لم تبدأ العمل بعد، وأنها رصدت على ‏الجانب الإسرائيلي، من دون أن يحدد عددها أو الوسائل التي ستستخدم لتدميرها‎.‎


وعزز الجيش اللبناني وقوات الأمم المتحدة الموقتة في لبنان (يونيفيل) دورياتهما على طول الحدود في الجانب اللبناني تفادياً لأي تصعيد‎.‎


وجاء إعلان جيش الاحتلال الإسرائيلي المفاجئ بعد ساعات على لقاء بين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو ووزير الخارجية ‏الأميركي مايك بومبيو، في بروكسيل ليل الاثنين، حيث قال نتانياهو بعد الاجتماع: "أي أحد يتعرض لأمن إسرائيل سيدفع ثمناً غالياً‎".‎


ودعماً للعملية الإسرائيلية من قبل واشنطن، قال مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض جون بولتون: "الولايات المتحدة تدعم بقوة جهود ‏إسرائيل للدفاع عن سيادتها"، مضيفاً: "ندعو إيران وكل عملائها إلى وقف تعدياتهم واستفزازهم الإقليمي، الذي يشكل تهديداً غير مقبول ‏للأمن الإسرائيلي والإقليمي‎".‎


وأعلنت إسرائيل المنطقة المحيطة بالبلدة المطلة منطقة عسكرية مغلقة، ونشر الجيش صوراً تظهر آليات ثقيلة تقوم بحفر الأرض‎.‎


وحذّر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، عناصر حزب الله والجيش اللبناني من الوجود في المنطقة‎.‎
وقال: "ينصح الجيش الإسرائيلي عناصر حزب الله وجنود الجيش اللبناني بالابتعاد عن أي مسار هجومي تم حفره من الأراضي اللبنانية ‏إلى الأراضي الإسرائيلية. أعذر من أنذر‎".‎


وحمّل الحكومة اللبنانية مسؤولية كل ما يجري داخل الأراضي اللبنانية من الخط الأزرق شمالاً، مضيفاً أن حزب الله يقوم بحفر تلك الأنفاق ‏من المناطق المبنية داخل القرى في جنوب لبنان‎.‎
‎ ‎
بدوره، رد الجيش اللبناني على إطلاق إسرائيل عملية "درع الشمال" على الحدود بين البلدين، بالتأكيد على أن قواته على جاهزية تامة ‏لمواجهة أي طارئ، مشيراً إلى أن الوضع في الجنوب هادئ ومستقر‎.‎
‎ ‎
وقالت القوات اللبنانية، في بيان صحافي أمس: "في ضوء إعلان العدو الإسرائيلي فجر اليوم (أمس) إطلاق عملية درع الشمال المتعلقة ‏بأنفاق مزعومة على الحدود الجنوبية، تؤكد قيادة الجيش أن الوضع في الجانب اللبناني هادئ ومستقر، وهو قيد متابعة دقيقة‎".‎
‎ ‎
وأضاف: "كما تقوم وحدات الجيش المنتشرة في المنطقة بتنفيذ مهماتها المعتادة على طول الحدود بالتعاون والتنسيق مع قوات الأمم ‏المتحدة الموقتة في لبنان، لمنع أي تصعيد أو زعزعة للاستقرار في منطقة الجنوب
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر