السبت في ٢٠ كانون الثاني ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 10:39 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
١٣ كانون الثاني ٢٠١٨
كتبت "الشرق الاوسط" تقول: حمل الحراك السياسي في لبنان أمس مؤشرات على مساعٍ جديدة لبلورة تسوية للخلاف بين رئيسي الجمهورية ميشال عون والمجلس النيابي نبيه بري، على خلفية مرسوم أقدمية عام للضباط من دورة 1994 التي يصر بري على عدم دستوريتها لغياب توقيع وزير المال. وفيما أيد البطريرك الماروني بشارة الراعي موقف عون ووجهة نظره الدستورية حول المرسوم لجهة عدم حاجته إلى توقيع وزير المال، تمسك بري بـ"المناصفة واتفاق الطائف… ولا مجال للتفريط في هذا
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة     1     2     3   4   5     6     7  
الصفحة التالية
كاريكاتور