الثلثاء في ٢٤ نيسان ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 07:19 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
٦ نيسان ٢٠١١
::نبيل بومنصف::ا تزال قوى 8 آذار تدين للرئيس سعد الحريري في تجربته الحكومية حتى بعد "فعلتها الحبية" في اسقاطها، اذ تتكئ على طول المدة التي استهلكها في تأليف حكومته لتبرير ازمة تأليف حكومة الرئيس نجيب ميقاتي.بذلك سيكون على اللبنانيين الا يسقطوا من حساباتهم ان يكون موعد الولادة الحكومية في حزيران او تموز المقبلين، وليس قبل ذلك ابدا. وهو موعد اكثر من "واقعي"، مهما علا صراخ المستهولين. ويمكن افتراض مجموعة اهداف خفية وعلنية يمكن تحقيقها
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة     1550     1551     1552   1553   1554     1555     1556  
الصفحة التالية
كاريكاتور