الثلثاء في ٢٨ اذار ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 04:03 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الشهيد جبران تويني

جبران تويني (15 سبتمبر 1957 - 12 ديسمبر 2005)، رئيس مجلس إدارة صحيفة النهار اللبنانية ونجل الإعلامي غسان تويني. اشتهر كصحفي معاد للوصاية السورية على لبنان، وحاول مراراً كغيره من المعارضين للتدخل السوري في لبنان أن يستغلوا ممارسات النظام الحاكم في سوريا ليثبتوا انفصال لبنان النهائي عن سوريا وذلك عقب تطبيق إتفاق الطائف. برز بعد ذلك في انتفاضة 14 آذار التي حدثت عقب اغتيال رئيس وزراء لبنان الأسبق رفيق الحريري وأدت إلى خروج الجيش السوري من لبنان. انتخب جبران بعد ذلك نائباً في البرلمان اللبناني بعد تحالفه مع قوى 14 أذار في انتخابات عام 2005 عن مقعد الروم الأرثوذكس في بيروت. والده الوزير والسفير السابق والصحفي والمفكر السياسي والنائب غسان تويني صاحب صحيفة النهار ووالدته الشاعرة الراحلة ناديا تويني، وأخواله النائب والوزير مروان حمادة والإعلامي علي حمادة. كان متزوج من ميرنا المرّ إبنه السياسي ميشال المرّ، وله منها ابنتان هما نايله وميشيل. وبعد انفصاله عنها تزوح من سهام عسيلي وانجب منها ابنتين توأم هما نايا وغابرييلا. استشهد يوم الاثنين 12 ديسمبر 2005 في اعتداء بسيارة مفخخة في ضاحية المكلس شرق بيروت. ووقع الاعتداء حين انفجرت سيارة مفخخة حوالى الساعة التاسعة بالتوقيت المحلي (7،00 تغ) في بيروت، وقد أتى الاعتداء بعد ساعات قليلة من وصول تويني من العاصمة الفرنسية باريس.

أخبار متعلقة بـ الشهيد جبران تويني
برزت بوادر حلحلة على صعيد العلاقة بين التيار الوطني الحر والزعيم الدرزي وليد جنبلاط تمثلت في لقاء خاص بين
 
:: خالد موسى :: لم يكن يعلم الشهيد والصحافي الكبير جبران تويني أنه في يوم من الايام سيكون هناك ثورة في